الرئيسية / بلاغة ونحو

بلاغة ونحو

العلامة عند العرب

العلامة عند العرب   د. أحمد شرجي | العراق أشار بيير جيرو P.Guiraud في كتابه (علم الدلالة)، أن علم الدلالة هوالعلم الذي يهتم بدراسة الكلمات، وإن أصل الكلمة Sémantique المشتقة اصلاً من الكلمة اليونانية Semaino بمعنى (دل – عنى)، ومصدرها Sema بمعنى (دال)، وبموضع آخر فهي تعنى علامة، ومعنى ذلك إن التعبير الدلالي ما هو إلا تغير في المعنى، باعتبار …

أكمل القراءة »

ترتيبرالألفاظَ في النطقِ على حسب ترتُّبِ المعاني في العقل

طاهر العلواني | كاتب مصري اعلم – أرشدك الله إلى الحق وأرشدَ بك – أن الكلامَ – كما يقولُ عبدُ القاهرِ – رحمه الله – “لا يفيدُ حتى يؤلّفَ ضربا خاصًّا من التأليف”. وإذا تصفّحتَ وجوهَ البيان، وتفقّدتَ منازلَ الفصاحةِ، وأرخيتَ عن نفسِك خناقَ التؤدة، وأقبلتَ على إجالةِ الفكرِ في ما به يكون هذا الضربُ الذي منه تحصل الفضيلةُ لكلامٍ …

أكمل القراءة »

دلالة ( أفعل التفضيل ) في النصوص العربية

د. أيمن العوامري | باحث في اللغة والأدب لا شك أن صيغة التفضل من الصيغ الكثيرة الدوران على الألسنة؛ سواء في العلم أم الأدب أم كلام الناس وأحاديثهم وأوصافهم ومحاولتهم تقريب الأشياء إلى المتلقي أو السامع؛ من خلال الموازنة بين شيئين أو أكثر؛ فيستطيع السامع أن يرسم صورة ذهنية لما الحديث بصدده، لكن السؤال الذي يعرض نفسه ويزاحم غيره: هل …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين ( أرأيت ) و ( أرأيتك )؟

ماجد الدجاني | فلسطين فعل أرى المضارع يتعدى بمفعول أو مفعولين وأرى بصيغة الماضي يتعدى بمفعولين أو ثلاث، وفي صيغة الإستفهام أأرأيت، كيف تم تركيبة الصيغة (أرأيتك) في سورة الإسراء (قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ (62)) الفعل(رأى) ممكن أن تكون للرؤية البصرية كأن تقول: أرأيت زيداً؟ أشاهدته؟ وممكن أن تكون للرؤية القلبية تكون بمعنى علِم (أرأيت زيداً نجح؟) يعني …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين ( ما ) و ( لا ) في النفي؟

ماجد الدجاني | فلسطين قال تعالى ” وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ مِنْ قُرْآنٍ وَلا تَعْمَلُونَ مِنْ عَمَلٍ إِلَّا كُنَّا عَلَيْكُمْ شُهُوداً إِذْ تُفِيضُونَ فِيهِ وَمَا يَعْزُبُ عَنْ رَبِّكَ مِنْ مِثْقَالِ ذَرَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ وَلا أَصْغَرَ مِنْ ذَلِكَ وَلا أَكْبَرَ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ” ـ يونس:61 وقال سبحانه:” وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَأْتِينَا السَّاعَةُ قُلْ …

أكمل القراءة »

الإشباع أو مطل الحركات بين التأصيل والتوظيف

  د. أيمن العوامري| باحث في اللغة والأدب الإشباع ظاهرة صوتية تتمثل في امتلاء الفم بصوت الحركات القصيرة (الفتحة، الكسرة، الضمة)؛ ما ينجم عنه توليد حركة طويلة ممطولة؛ وهي المعروفة بحروف العلة (الألف، الياء، الواو)، وقد شاعت هذه الظاهرة في لغة أهل الحجاز، وهي مقصورة على موضع بعينه في الكلمة؛ سواء أولها أم حشوها أم طرفها؛ ومنه قوله تعالى على …

أكمل القراءة »

مناط المزيَّةِ عند عبد القاهر الجرجاني

طاهر العلواني | كاتب مصري اعلمْ – أسعدَك الله بطاعتِه، ووالى عليك نعمتَه – أنَّ كثيرا من الناس بعِلوا برأي الشيخ الإمام عبد القاهر – رحمه الله – في شأن ما تحصل به المزيّة والفضيلة لكلام على كلام؛ إذ كان في كلامه ما يظهر منه التناقض حتى لا موافقة؛ فإنه في فصول يجعل الفضيلة للمعاني، وليس للفظِ تعلُّقٌ بها، وفي …

أكمل القراءة »

تأملات في دعاء نبوي 

رضا راشد | باحث في البلاغة والأدب – الأزهر الشريف    من مجالات التدبر التى أظنها  غائبة عن عقولنا؛التدبر في المعانى التى تكمن في ثنايا الأذكار والأدعية النبوية،  ولا سيما أذكار الصباح والمساء؛ لأن هذه الأذكار وحي من الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم: (وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى). وفي يقينى أنه ما أوثرت هذه …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين (اعتدنا) و (أعددنا) فى القرآن الكريم ؟

ماجد الدجاني | فلسطين (أعتد) فيها حضور وقرب والعتيد هو الحاضر (هذا ما لدي عتيد) أي حاضر وقوله (وأعتدت لهن متكئاً بمعنى حضّرت. أما (الإعداد) فهو التهيئة وليس بالضرورة الحضور كما في قوله تعالى: (وأعدوا لهم ما استطعتم) بمعنى هيّأوا وليس حضروا وقوله (ولو أرادوا الخروج لأعدوا له عُدّة). أما في سورة النساء فقال تعالى (وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ …

أكمل القراءة »

في يوم عاشوراء:《كلا》أنجبت《كلا》

رضا راشد | باحث في البرلاغة والأدب – الأزهر الشريف     في مثل هذا اليوم (العاشر من المحرم) كانت نعمة الله تعالى على الموحدين من عباده من بنى إسرائيل أتباع نبي الله موسى عليه و على نبينا الصلاة والسﻻم ، حين خرجوا ليلا فارين بدينهم من فرعون وجنده ، لكن اللعين أدركهم ليروا أنفسهم، وقد أحاط بهم الهلاك من كل …

أكمل القراءة »