دين

أخرجوا آل لوط من قريتكم (٢)

رضا راشد | باحث بالأزهر الشريف   هذا ما أجمع عليه (قوم لوط) عقابا ل(آل لوط) أن أنكروا عليهم جريمتهم التي سلكوا بها في ميدان المعصية طريقا لم يسلك من قبل وهو إتيان الذكران والتماس الشهوة في غير محلها ثم التبجح بذلك والمجاهرة به .    أنكر (آل لوط) على (قوم لوط) جريمتهم بهذه الاستفهامات الإنكارية التوبيخية 《أتاتون الذكران من …

أكمل القراءة »

أخرجوا آل لوط من قريتكم (١)

رضا راشد | باحث في الأزهر الشريف   إن من سنن الله الربانية في تدبير الأمر في الكون، سنةَ التدافع بين الحق والباطل، بأن يظل الصراع بينهما مستمرا، ولولا هذا التدافع لفسدت الأرض، ولهُّدِّمتْ صوامعُ وبيعٌ وصلواتٌ ومساجدُ يذكر فيها اسم الله كثيرا،  كما قال ربنا في سورتي البقرة (آية٢٥١):《ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض》وفي سورةالحج (آية٤٠):《ولولا دفع …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين كلمة (عبادي) في سورة العنكبوت وكلمة (عباد) في سورة الزمر؟

ماجد الدجاني | فلسطين قال تعالى في سورة العنكبوت (يَوْمَ يَغْشَاهُمُ الْعَذَابُ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِمْ وَيَقُولُ ذُوقُوا مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ {55} يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ أَرْضِي وَاسِعَةٌ فَإِيَّايَ فَاعْبُدُونِ {56} كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ {57}) وقال في سورة الزمر (أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاء اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي …

أكمل القراءة »

الحكمة الإلهيّة في قصة العذراء الحُبلى

مصطفى واجد آغا أوغلو | باحث في الفلسفة الإسلامية | تركيا – العراق   يتميزُ الإنسان عن سائر الأحياء والموجودات بعقله؛ فهو نعمة عظيمة مُهداة من الخالق جلَّ شأنه إلى الإنسان دون غيره، ولما لا؛ فهو (الإنسان) الذي خُلِق في أحسن تقويم وكُرّم بأفضل وجه وسُخّر له الكون وما فيه. ومن عظيم النعم أيضاً هو نُزول القرآن الكريم للإنسان ولأجله، …

أكمل القراءة »

يتطاولون في البنيان (2)

رضا راشد | باحث في اللغة والأدب | الأزهر الشريفأرأيتم إلى رجل قطع طريقا طويلا شائكا وعرا؛ أملا في الفوز بجائزة كبيرة تعوضه عن مكابدته في سلوك الطريق ..حتى إذا انتهى إلى آخره لم يجد شيئا مما أمَّله،فمني بخيبة أمل تركته حطاما من اليأس ركاما من الإحباط؟..فذلكم مثل من كابد متكلفا في تأثيث بيته آملا أن يحوز إلإعجاب، حتى إذا …

أكمل القراءة »

مسكنٌ في التحريم

مريم حميد | تركيا _ العراق (مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا (5)).. هنيئا لساكنات التحريم لكم تنقلت الملائكة بينهن فظفرن أجنحتها جسرا إلى الجنان ومعراجا إلى كنه الإنسان.  هذه الصفات التي هز بينها مهدي ونسجت قمائطي الأولى تلك اللحظات من الراحة والنقاء التي لم تسجلها الذاكرة تعيدها التحريم إلينا نميرا نسمعه بصوت (أبو أنور الشيخ محمود الشحات …

أكمل القراءة »

يتطاولون في البنيان (١)

رضا راشد | باحث في اللغة والأدب – الأزهر الشريف    إن الناظر لحال أمتنا اليوم ليجد أنها فقدت رشدها، واستبدلت به سفها وحمقا في أشياء عديدة، حتى بات الجسد المسلم يئن من كثرة الأمراض والعلل؛ مما يوجب علينا مواجهتها ولو بكلمة.    وإن ذلك السفه لكائنٌ في العديد من المظاهر، لعل أهمها ذلكم البذخ الذي ابتلي به الناس -أغنياؤهم …

أكمل القراءة »

تأملات في الآيات: وما أبريء نفسي إن النفس لأمارة بالسوء..

طه المراغي | القاهرة سورة يوسف كالنبع الجاري . تغترف منه ما شئت من البيان المعجز والمعنى الراقي والأدب الجم والحكم البالغة .. ولا يفتأ يتدفق منها صافيا رائقا عذبا لا يصيبه عطب ولا تناله كدرة .  ما ذا تفهم من هذه الآية  (وما أبريء نفسي إن النفس لأمارة بالسوء) ؟ _أفهم أن الرضا عن النفس أصل كل غفلة . …

أكمل القراءة »

أوترانا لم نَمُتْ؟

رضا راشد | باحث في البلاغة والأدب بالأزهر الشريف إذا رانت الغفلة على القلب، تكاثر ت في سمائه غيومها ، فتحجب عن عيونه شمس الحقيقة فتتراءى له الدنيا في برق خُلَّبٍ وزينةٍ مصطنعةٍ ؛ فإذا هو لاهٍ مع اللاهين ، عابثٌ مع العابثين، مغرورٌ بالدنيا، آنسٌ بها ، مطمئنٌّ إليها ، يحطه ليل ويقله نهار دون أن ينتبه ، وتتعاوره …

أكمل القراءة »

الهجرة سلوك وتخطيط

ماجد الدجاني| فلسطين – ما معنى الهجرة في الإسلام ؟ هل الهجرة إلى المدينة هجرة هرب أم هجرة طلب؟ – لماذا لم يهاجر النبي صلى الله عليه و سلم مبكرا وكان آخر من هاجر؟ – لماذا لم يهاجر النبي من مكة إلى المدينة بواسطة البراق كما هو الحال في الإٍسراء درءا للمشقة؟ كان من الممكن أن يأخذه سيدنا جبريل بجناحيه …

أكمل القراءة »