الرئيسية / العَروض والقافية

العَروض والقافية

أوزان البحور . الإيقاع

لن أخبرَها

شعر محمد الدمشقي /سورية لن أخبرَها عن إحساسي حتى تتلألأَ كالماسِ … و تذوبَ كشهدٍ في قلبي و تصبَّ رحيقاً في كاسي … و تبوحَ بكلِّ صبابتِها و تدقَّ جميعَ الأجراسِ …. و تقولَ أحبك يا عطري و تدندنها بين الناسِ …. لن أخبرَها أني صبٌّ في ليلِ الأشواقِ أقاسي …

أكمل القراءة »

في رحاب القمر

 غسان الحجاج | العراق بحثتُ عن مفردات النور يا لغتي لعلَّ فيكِ سألقى روحَ مقياسِِ /// فلم أجدْ كبرياءً يقتفي قمراً من الضياء يوازي نور عباسِ /// ميلادكَ اليوم والأنخاب مترعةٌ من القريضِ على ايقاع احساسي /// فهكذا امتطي إيحاءَ أخيلةٍ كنجمة الفجر شعّتْ دون حراسِ /// كلُّ الحكايات أشواطٌ …

أكمل القراءة »

بحر الوتد، لزوم ما لا يلزم

د. عمر علي خلوف/ سوريا تقول الشاعرة (ثناء حاج صالح) في المقطع الأول من قصيدة: حِوارُ المَنافي: وصَمْتـُهُ أتاحَ غَيمةً جديدةً لأسئِلَهْ وحَنًّ ضَمّ صَدرَ غيمِهِ .. ونامْ وجئتُ من أصابعي.. لنومِه الذي بـُروجُه مُقـَفّـَلهْ لأندفَ الغيومَ ليـلكاً وأُفزعَ الحمامْ … وقد وصَفَتْ الشاعرة قصيدتها بأنها:(قصيدةُ تفعيلةٍ، خاليةٌ من الأسبابِ، …

أكمل القراءة »

ردُّ على مقال الأستاذ الشاعر عادل العاني بخصوص إيقاع قصيدتي (حوار المنافي)

ثناء حاج صالح| ألمانيا مع خالص الشكر والتقدير لاهتمامك بالموضوع أستاذي الكريم عادل العاني، سأوجز كلامي في الرد على ما تفضلت حضرتك بطرحه في النقاط التالية: أولاً: فيما يتعلق بوحدة بناء الإيقاع في القصيدة   تقول حضرتك: ” جلب انتباهي موضوع طرحته الأديبة الشاعرة ثناء حاج صالح بقصيدة تفعيلية (حوار …

أكمل القراءة »

الأسس والمبادئ العروضية لما أسمّيه بشعر الوتد

ثناء حاج صالح | ألمانيا مدخل إيقاع شعر الوتد لا ينتمي لإيقاع الشعر العمودي ، ولا ينتمي لإيقاع شعر التفعيلة، وإن كان يتقاطع معه ( مع شعر التفعيلة) في بعض الأحكام العروضية التي يفرضها الشكل المشترك للقصيدة المكونة فيهما معاً من أسطر متفاوتة الطول.   تعاريف أساسية :   1- …

أكمل القراءة »

(أختي ضياء يابياض الغيم المرتحل وداعاً )

ماهر علي الحوري /سورية ما شفاني هطولُ تلكَ الدّموعِ والبكامن حفيفِ حزنِ الضلوعِ في الجوى محرقٌ لهيبُ التنائي تحتَ حُكمِ القضاءِ دونَ الرّجوعِ مادرى الدّهرُ أنَّ قلباً يحاكي بالنّوى عيناً إذْ بكتْ بالصّدوعِ أحملُ الذّكرى ظلّ روحي وحزني والحدادُ الدفينُ من ذا الولوعِ وجهُ أختي بياضُ غيمٍ تندّى والنّدى منهُ …

أكمل القراءة »

خذي ما شئتِ من ميراثِ قلبي

علي العكيدي /العراق خذيها من فمِ الذكرى خذيها حروفكِ في الهوى لا أقْتَنيها و ذكركِ في حياتي صارَ وهما ً فبعدَ تلوّعي ما عدتِ فيها لأنّي لم اعدْ في الحبِّ طفلاً و صرتُ اليومَ محترفاً نبيها ..فلا عُدنا ولا عدتمْ ..وماتتْ جميعُ الأمنياتِ فدثّريها خذي ما شئتِ من ميراثِ قلبي …

أكمل القراءة »

هو فوق الإطراء

الأديب الكبير غازي أبو طبيخ / العراق هو فوق الإطراء… تاريخ النشر1989،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،غادَةُ الْجِنّ غرَّةُُ زوراءُ راودتْها الْأَطْمَاعُ والأهواءُ.كُلَّمَا جَنّ حَوْلَهَا اللَّيْلُ غنَّتْ بعزيفٍ يَرْتَاعُ مِنْهُ الْغِنَاءُ. مَا الَّذِي تَخْطبَينَ يا ٱبْنةَ حَبْسِي وَ حَصَادُ المُغامِرِ الأرْزاءُ.ما لِعيْنيكِ لَا تَرَى مَا أُرِيهَا دُونَ مَرْقاكِ أَفلُكٌ جَمَّاءُ. حَدِّقي الطَّرَف هَل تَرَيْن ختاماًخسأَ …

أكمل القراءة »

كُح

 حبيب النجار /سوريا  لُمِّي النجومَ فجفنُ الليلِ قد ذَبُلاوالوجدُ أبقى سراجَ الشوقِ مشتعلا °°° واستوطني الحرفَ إذْ خطَّتهُ غربتُناكُحلاً يساورُ في أغلالِهِ المُقَلا °°° عسى الدموعُ إذا فاضت سحائبُهاتبدي المدادَ على الخدّينِ مبتهِلا °°° فيضرمُ الشعرُ جمرَ البوحِ مستتراًعلى الشفاهِ و تذكي نارُهُ الجُمَلَا °°° ياقُبلةَ الريحِ في أشلاءِ أشرعتيعلى …

أكمل القراءة »

أرصفةِ الأشواقِ

لشاعر علي التميمي/العراق قصيدُكَ مكسورٌ و دمعُكَ شاعرُ و ليلُكَ بالتحنانِ و الشوقِ ماهرُ . و يختُكَ مثقوبٌ و وجهتُكَ التي قصدتَ و لمْ تسعفْكَ بعدُ تغامرُ . تعبتَ و لا تدري أ للجَري منتهى و عمرُكَ منقوصٌ ، و بختُكَ ماكرُ . أنرتَ و شمعُ الروحِ ، ذابَ و …

أكمل القراءة »