الرئيسية / بلاغة ونحو

بلاغة ونحو

سرّ الجمال في اللغة العربيّة وأوجهه

محمد موسى العويسات

 محمد موسى العويسات | فلسطين Emerico Tóth Hungarian painter born in 1970  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربّ العالمين، القائل في كتابه العزيز: ” ومن آياته خلقُ السّموات والأرض واختلافُ ألسنتِكم وألوانِكم إنّ في ذلك لآيات للعالِمِين” (الروم: 22)، فجعل اختلاف ألسنة الناس من الآيات الدّالات على أنّه الخالق …

أكمل القراءة »

كيف تشتم بـ ” أدب “؟

توفيق شومان | مفكّر سياسي وإعلامي لبناني الرسم بالأحجار- اللوحة للفنانة الأردنية هاجر الطيار بعدما غدا الذم والشتم، والسب و الهجاء ، ميزة أغلب أهل السياسة والإعلام في العالم العربي، رجعتُ إلى أصول ” الأدب العربي “ـ لاحظوا : “الأدب العربي” ـ ، مستعيدا وقائع هجاء وذم وشتم جرت بين …

أكمل القراءة »

ضفاف اللغة

د. شيرين رحيم | مصر اللوحة للفنان المصري محمد رضوان ذلك الفيضان الذى لا ينتهى يغمرنا ويغرقنا فى سيلها، نحتسى منها ونطعم ونتزود للقاء أو حضور أو إلقاء، ونطفو على طياتها كطائر يسبح فى السماء، تغرقنا بلا موت فتمنحنا حياة أخرى، نتنفس فيها كلمات ومعانى ومرادفات، ونطرب بتوكيد وتأكيد وإطناب، …

أكمل القراءة »

اللغة العربية من منظار الواقع السياسي الاجتماعي

نبيل عودة لا اتعامل مع اللغة من منظار لغوي بل من منظار فكري وسياسي من رؤيتي ان مسالة اللغة، او التجديد والتقليد في اللغة، وكل ما يتعلق بإنجاز تطوير اللغة العربية وجعلها لغة معاصرة، يرتبط بشكل نسبي كبير (ولا اريد ان اقول بشكل مطلق، رغم ان هذا أقرب للحقيقة) بالواقع …

أكمل القراءة »

ما دلالة تكرار كلمة (أطيعوا) في سورة النساء وعدم ذكرها مع (أولي الأمر)؟

ماجد الدجاني | فلسطين اللوحة: an-BRUEGHEL-THE-ELDER-1610 قال تعالى في سورة النساء (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً {59} ) لم يقل تعالى (وأطيعوا أولي الأمر منكم) لأن …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين الأفعال (جاء)، و(حضر)، وأتى) في القرآن الكريم؟

ماجد الدجاني | فلسطين فعل حضر والحضور في اللغة أولاً يعني الوجود وليس معناه بالضرورة المجيء إلى الشيء (يقال كنت حاضراً إذ كلّمه فلان بمعنى شاهد وموجود وهو نقيض الغياب) ويقال كنت حاضراً مجلسهم، وكنت حاضراً في السوق أي كنت موجوداً فيها. أما المجيء فهو الانتقال من مكان إلى مكان، …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين قوله تعالى: (من بعد موتها) في سورة العنكبوت مع أنه ورد في القرآن كله (بعدموتها)؟

ماجد الدجاني | فلسطين قال تعالى في سورة العنكبوت (وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّن نَّزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِن بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ {63}) وفي القرآن كله وردت (بعد موتها) بدون (من) كما في سورة البقرة (إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ …

أكمل القراءة »

لغة القرآن – العدول عن (على) إلى (في)

ماجد الدجاني | فلسطين من ذلك قوله تعالى :﴿قُلْ مَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قُلِ اللَّهُ وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ﴾[سبأ: 24] ، فقد ذكر مع الهدى حرف الجر (على)، فقال :﴿ لَعَلَى هُدًى﴾ ، ثم عدل عنه إلى (في) مع الضلال، فقال:﴿ أَوْ فِي ضَلَالٍ …

أكمل القراءة »

قراءة في بلاغة القرآن: تأنيث وتذكير (ملائكة)  و لا النافية للجنس

ماجد الدجاني | فلسطيني ( أ ) ما سبب التذكير مرة والتأنيث مرة مع (الملائكة) في القرآن الكريم؟ قال تعالى في سورة ص (فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ {73}) وجاءت الملائكة هنا بالتذكير، وفي سورة آل عمران (فَنَادَتْهُ الْمَلآئِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَى مُصَدِّقاً بِكَلِمَةٍ مِّنَ …

أكمل القراءة »

ما الفرق بين (النبأ) و(الخبر) في القرآن واللغة؟

ماجد الدجاني | فلسطين النبأ كما يقول أهل اللغة أهم من الخبر وأعظم منه وفيه فائدة مهمة (وجئْتُك منْ سبإٍ بنبإٍ يقينٍ (22) النمل) وفي القرآن النبأ أهم من الخبر (قُلْ هُو نبأ عظيم (67) ص) (عن النبإ الْعظيم (2) النبأ). والنبأ في اللغة هو الظهور وهناك فرق بين الخبر …

أكمل القراءة »