الرئيسية / أدب الرحلات / أنتِ يا لُعْبةَ الشَّطْرَنْج

أنتِ يا لُعْبةَ الشَّطْرَنْج

لشاعر الباسق أسعد الجبوري /العراق

مثل مِدْفَعية ثّقِيلةٍ بمُؤَخّرة جَيْش،
كانت عيناهُ تتبعانكِ بالنظراتِ الحارقة.
أنتِ يا لُعْبةَ الشَّطْرَنْج
المَلكُ على العرشِ قتيلٌ
الحصانُ بين المربعات شَريدٌ
الأفيالُ بأجنحةٍ تُحلقُ فوق القلاعِ .
ولم يبقَ من حرسكِ القديمِ سوى الجندي
المجهول .

عن عالم الثقافة

شاهد أيضاً

القابلة.. قصة قصيرة

 منال رضوان | قاصة مصرية (ذات يوم سيسود الصمت) لم يتركها الأمس حبلى بأحلامها،  وسط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: