الرئيسية / فكر / العقل العربي الملول

العقل العربي الملول

صهيب المزريقي | تونس

العقل العربي الملول أطروحة تم استعمالها من هركابي Y. Harkabi الذي كان في وقت من الأوقات يشرف على كل أجهزة الاستخبارات في الكيان الصهيوني: الشين بيت Shin-Bet، والموساد Mossad وأمان Aman.
نظرية هركابي تقول: لقد قاتلنا العرب في عدة حروب وهزمناهم عسكرياً لكن في إثر كل حرب يتولد مشهد سياسي أكثر تعقيداً وتزداد مشكلتنا مع العرب تعقيداً ولذلك أن الحرب ضد العرب لن تمنح الأمن لإسرائيل؛ بل كل حرب تلد أخرى وإن أفضل طريقة هي التركيز على التسوية السياسية وفي هذه من الممكن أن نحقق الانتصار النهائي على العرب ومن الممكن أن نأخذ من العرب على طاولة المفاوضات أكثر مما نأخذ منه في الحرب وطبيعة العقل العربي والشخصية العربية تؤكد لنا ذلك.

فالعربي عنيد في الحروب والمواجهات ولكنه مَلُول في الحوار والمفاوضة ومن الممكن – ولأنَّه قصير النَفَس وفاقد للرؤية السياسية ومُهشم من الداخل نتيجة الهزائم العسكرية المتكررة.
نفهم من كلام هاكاربي الذي تناوله باتاي في أطروحته أنه استخلص فكرته عن العقل العربي بأنه عقل مشهون و عقل يفتقد لكل مقومات و مرتكزات العقلانية و مبني على أساس عاطفي تراثي قد تستنهض هممه في إطار حمية حينية فيكون مستعدا لمجابهة أعتى الجيوش من قبيل الحمية الدينية أو العشائرية أو كسبه لغنيمة أما أن يكون عقلا علميا مبنيا على أساس ابستمولوجي و ذا منهج تحليلي و تركيبي ينطلق من الواقع و يتوجه إليه للانقلاب عليه و تغييره نحو الأفضل ليكون بذلك واقعا تركيبيا متماسكا، فهذا ليس من سماته؛ فالعقل العربي متطلع لما وراء الطبيعة غائب عن ما أمامها و ما فيها.

عن عالم الثقافة

شاهد أيضاً

الحرف العربي بين المكانة والتمكين

هدى مصطفى محمد | أستاذ المناهج وطرق التدريس – كلية التربية بسوهاج الحروف العربية الثمانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *