الرئيسية / شعر / أنا أعرف البيت حين يغنى

أنا أعرف البيت حين يغنى

إياد شماسنه | فلسطين

ألا تتقنون قليلا من الشعر

  يجمعنا من بلاد الغبار

///

يعيد صياغة عالمنا الحجري

  وينشئنا زمزما في الصحاري

///

ألا تصنعون من اللحن ما يذهب

  البرد فالثلج ملء البراري

///

أنا أشتهي منطق العرب

  الرائعين يغنى بوجه النهار

///

أنا أعرف البيت حين يغنى

  كما يعرف الطير طيب الديار

///

أعني بصوتك يرقى الجمال

  إلى عرشه والقصيد لأيدي الكبار

///

أطاح بنا منذ آونة

  همهمات كصوت بعيد المزار

///

وهات اسقني من شرابك نخبا

  كسحر السكون وفعل الدوار

///

فنحن نجدل من أحرف

  ساحرات قصيدا كوهج البراري

///

نطرزها كالنجوم بصدر السماء

  إذا انتظمت في المدار

///

ونعشقها مثلما نعشق

  الحسن ثم نسافرها كالبحار

عن عالم الثقافة

شاهد أيضاً

“إِطْلالَةُ القَلْبِ عَلَى مَعْناهُ”

شعر عصام سلمان /لبنان لا شَيْءَ يَحْجُبُكَ عَنْ حَقِيْقَتِكَ لَحْظَةَ الصِّدْقِ، فَتَراكَ مَكْشُوْفًا فِي كُلِّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: