الرئيسية / شعر / وادٍ مقدس

وادٍ مقدس

علي الخفاجي | العراق

عَميدٌ  كبيرُ  الشَأنِ  عِندَ المَصَائِبِ
قويٌ   شَديدُ البأسِ عِندَ  العَوَاقِبِ

|||

قَريبٌ      وَفِيٌّ    للأخوةِ      قَائِدٌ
بَعيدٌ عَنِ الأطماعِ   عندَ   الرَغَائبِ

|||

إذا   قالَ  أوفى  و الفعالُ  صَنيعُهُ
وإن جَادَ أوفى من كِرامِ السَحَائِبِ

|||

لهُ   عُمرُ   آلافِ   الدُهورِ   تَعَاقَبَت
وشَعبٌ عَظيمُ الإرثٍ بَينَ المَشَارِبِ

|||

على  هَامهِ  تَاجُ  الكرامةِ  شَاخِصٌَ
وفي مَنكِبيهِ  المَجدُ دُونَ المَطَالبِ

|||

على  شأنهِ    تُلقى    الصَعابُ لأنهُ
جَديرٌ    قويُ   الردِّ  عِندَ  المَتَاعِبِ

|||

عراقٌ   لهُ   أسمُ    الرجولةِ   بيرقٌ
و إسمٌ برفعِ الضَمِ دونَ  النَواصِبِ

|||

فَيامَن  ذَكرتَ    الرافدينِ و مَجدِهِ
فطأطئ لهامٍ في حُضورِ الشَوارِبِ

|||

و عَفِر   جبيناً   في تُرابٍ      تَيمماً
لأنكَ في قدسٍ   لِأرضِ    المناقبِ

|||

عليكِ سَلامُ   الله    يا أرضَ     آدَمٍ
وَ وَادٍ  لهُ  الأقدَاسُ   بَينَ   التَرَائِبُ

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

المغادر

سميحة فايز أبو صالح | الجولان السوري المحتل أيها المغادر! يا سيد الفوضى بدم الورد …

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: