الرئيسية / مقالات / في رثاء شيرين أبوعاقلة.. رصاصة الغدر

في رثاء شيرين أبوعاقلة.. رصاصة الغدر

الشاعر هشام أبو صلاح | جنين – فلسطين
القاتلون،كُثرٌ على أبوابنا يتربصون،هم يلعقون دماءنا إذ يذبحون، ويصادرون عيوننا ويحاصرون، ضجت بلادي وهي تجترع اللظى كي لا تهون، والصورة المثلى شرين تبث أخبار البلاد بكل إقدام متين، ورصاصة الغدر الخؤون، قد قبلت رأس الحقيقة وهي تخجل من جسارتها وترجوها السماحة من يد أثمت تبث السم في القلب الحنون، سقطت تقبل أرضها عشقا بظل الفجر في خصب الغصون، نادت حمامات المخيم كي تشيعها هتافا للخلود على منصات الفخار،والوعد لا لا يستكين،الحق أبلج والشهادة بصمة الأحرار في كل السنين،
هي صرخة الحق المتوج بالشموخ الصلب في زمن التشرذم والنكوص وكل أشكال التلعثم والتقهقر إذيهون، هي كلمة الأخيار والأحرار في صمت الجيوش على العروش تغيب في الخدر اللعين، والحق أبلج فاشمخي يا قامة الصبار والزيتون والفجر الندي على هتافات الحشود تقض مضجع كل زنديق مَهون،.

عن عالم الثقافة

ناصر أبو عون - رئيس تحرير جريدة عالم الثقافة

شاهد أيضاً

مبادرة «معا لحماية الأسرة المصرية» بين شعب وقيادة

د. يسرا شعبان | مدرس القانون بجامعة القاهرة أوضحنا في المقال السابق “الأسرة المصرية هوية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: