الرئيسية / فكر / فلسفة مبسطة: كارل بوبر وفلسفته السياسية والعلمية

فلسفة مبسطة: كارل بوبر وفلسفته السياسية والعلمية

نبيل عودة | حيفا – فلسطين

nabiloudeh@gmail.com

تمثل فلسفة العلوم والفلسفة السياسية لدى كارل بوبر (1902 -1994) فتحا هاما في الفكر الإنساني عامة، وحصل على مرتبة شرف (سير)، وهو فيلسوف نمساوي هاجر الى بريطانيا، تخصص في فلسفة العلوم والسياسة ويعتبر أحد أهم وأغزر المؤلفين في فلسفة العلم في القرن العشرين، ونقده للماركسية كان الأهم بتاريخ الفكر السياسي. هناك تشابه بين بوبر وبين ماركس من حيث الأصل العائلي، والداه مثل والدي ماركس، يهوديان تحولا إلى المسيحية، ماركس كان ملحدا، لكن بوبر كان “لا أدريا”، وهو تيار يقول انه لا يمكن إثبات وجود الله بناء على المعطيات الموجودة بيدنا، لكنه هذا لا ينكر إمكانية وجود الله. هو تيار قريب نوعا ما للفكر الإلحادي (الماركسي مثلا) الذي ينفي وجود الإله.

ضمن تصنيف كارل بوبر للمناهج غير العلمية وضع الماركسية وقسما كبيرا من فروع علم النفس خارج المنطق العلمي.

كتب بوبر بشكل موسع عن الفلسفة الاجتماعية والسياسية، أمضى إبان مراهقته ثلاثة أشهر ماركسيا، لكنه انقلب بحماسة إلى الاشتراكية الديموقراطية حيث يعتبر حتى اليوم من اهم فلاسفة القرن العشرين ومن أبرز نقاد الفكر الماركسي الذين نقدوا الفلسفة الماركسية بكتابه “المجتمع المفتوح واعداؤه”. يشير في كتابه الى الفيلسوف الاغريقي افلاطون بصفته الأب للنزعة العسكرية الحديثة، وهي النزعة التي ميزت الأنظمة النازية في المانيا والفاشية في ايطاليا والعسكرية في اليابان، والنظام السوفييتي في فترة ستالين.

قال عنه الفيلسوف البريطاني الشهير برتراند راسل إن كتابه عن “المجتمع المفتوح واعداؤه” له اهمية كبيرة جدا ويستحق أن يقرأه الكثيرين، بسبب نقده لأعداء الديموقراطية في الماضي والحاضر. وأضاف أن نقد بوبر لأفلاطون هو نقد صادق تماما، وانه بنقده لماركس نجح بتشريح ماركس الى اجزاء واعطاه الوزن الذي يستحقه. وسادت الماركسية في الفكر السياسي والأيديولوجي بشكل واسع، خاصة بتيارات اليسار الماركسي، واستمرت بقوة حتى نهاية القرن العشرين، وما زالت الأحزاب الشيوعية متمسكة بها رغم ان التجربة التاريخية والسياسية اثبتت بطلانها. وهي فلسفات سياسية معادية للفلسفة السياسية الليبرالية. هناك أهمية خاصة لنقد بوبر للفلسفات السياسة والتاريخية التي ظهرت في القرن التاسع عشر، خاصة الماركسية بطرحها فلسفة المادية التاريخية، وهي فلسفة تتحدث عن الحتمية التاريخية حول الصراع الطبقي بين طبقة العمال والطبقة البرجوازية، والتي تسفر عن انتصار الطبقة العاملة على البرجوازية وبناء النظام الاشتراكي. وهي فلسفة لم تثبت صحتها رغم ان الحركات الماركسية ما زلت ترددها بشكل ببغاوي دون فحص مسار التطور السياسي والتاريخي الذي نفاها تماما.

المضحك أن الأحزاب الماركسية ما زالت تردد مقولة الصراع الطبقي دون إدراك للتغيرات في عالمنا، خاصة التحولات في النظام الرأسمالي من “نظام واقتصاد” الى “نظام، اقتصاد ومجتمع مدني”. لم يستوعبوا بعد ان تركيبة الطبقة العاملة تغيرت، تغير دورها الاجتماعي والسياسي، وتغير مستواها المهني والعلمي واتسعت مجالات نشاطاتها في كل مرافق الحياة العلمية والتقنية والإدارية والسياسية وأضحت مؤثرة بقوة على السلطة والاقتصاد والقانون على المستوى الدولي أيضا.

انتقلت فلسفة العلوم مع بوبر من منطق التبرير إلى منطق الكشف العلمي والمعالجة المنهجية، على أساس قاعدة النقد والنقض (الدحض) كطريق لإثبات صحة ما يطرح من نظريات علمية. حسب رؤيته الفلسفية يشكل الكشف العلمي بقدر ما يكون قابلا للتكذيب (النقض والدحض)، بقدر ما يفتح طريقا إلى تقدم أبعد. كان يؤكد ما معناه ان منطق الكشف العلمي ليس مجرد لبنة جديدة تضاف إلى صرح العلم بل هو منطق فتح جديد للتقدم العلمي. حسب رأيه أيضا النظرية غير العلمية (على عكس النظرية العلمية) هي نظرية لا تعطي إمكانيات لدحضها عبر التجارب (الفحص العلمي) لذلك كانت قناعته ان الميتافيزياء (ما وراء الطبيعة) لا تنتمي للعلم.

كذلك افترض بوبر ان النظرية العلمية الناجحة هي تلك التي تتوقع سيناريوهات كثيرة غير ممكنة، وتوفر الكثير من الأفكار لتجارب قادرة على دحضها.

اشتهر بوبر عالميا كفيلسوف سياسي بكتابه “المجتمع المفتوح وأعداؤه” وفيه ينتقد الماركسية بشكل واسع، إما كتبه عن فلسفة العلوم فتتميز بالبحث عن معيار صادق للعقلانية والمنطق العلمي.

ما هي مبادئ فلسفة الدحض لدى كارل بوبر؟

في إطار فلسفة العلوم جرى التأكيد في سنوات الثلاثين من القرن العشرين، على أهمية الدحض (النقض) للنظريات العلمية كطريق لإثباتها وتطويرها وليس لرفضها، واشتهرت هذه الفلسفة باسم فلسفة الدحض -في العربية تسميات كثيرة، البعض يسميها “التكذيب” أو “معيار قابلية التكذيب” لكني وجدت ان هذه التعبير بعيد عن إعطاء الفكرة الفلسفية الصحيحة. تعبيري “النقض” أو “الدحض” يعبران أفضل عن المعنى الفلسفي لنظرية بوبر.

في كتاب فلسفي أمريكي مترجم قرأت هذه الحكاية التي قصد منها الكاتب التعبير عن مفهوم الدحض.

المريض: أمس ليلا حلمت أني في سرير واحد مع الممثلتان جنفير لوباز وأنجلينا جولي، وثلاثتنا مارسنا الجنس حتى الصباح.

الطبيب النفسي: هذا واضح، توجد لديك رغبة شديدة لمضاجعة أمك.

المريض: ماذا تقول؟ ولا واحدة من الممثلتين تشبه والدتي.

الطبيب النفسي: آه واضح، انه رد فعل عكسي، وهذا يؤكد تماما أنك تزجر رغباتك الحقيقية.

في هذا المقطع نجد الفرويدية بأفضل تجلياتها وهي نسبة إلى عال النفسم سيغموند فرويد (1856 -1939) الذي اشتهر بتقنية إعادة تحديد الرغبة الجنسية والطاقة التحفيزية الأولية للحياة البشرية. طبعا هنا نجد ان المريض يلجأ إلى أجهزة الدفاع النفسية التي وظيفتها الدفاع عن الذات من الأحاسيس السلبية والكآبة.

طبعا الحوار أعلاه لم أسجله كمقطع ساخر. إنما هو طريقة تفكير وقناعات الكثيرين من المتأثرين بالفرويدية. سجلتها كمادة علمية يمكن دحضها ونقضها علميا رغم ان فرويد، مؤسس علم النفس الحديث هو صاحبها.

لتفسير نظرية الدحض روى فيلسوف أمريكي طرفة جميلة، أسجلها بتصرف، حيث ان كل الدلائل لن تقنع أحد الأطراف بأن نظريته غير صحيحة.

هل تسقط شرائح الخبز على جهة واحدة فقط؟

التقى الصديقان سامر وجميل على وجبة افطار في منزل أحدهما، واخذا يعدان ساندويشات الجبنة. كان سامر يدهن شرائح الخبر بالزبدة، وجميل يجهزها مع شرائح الجبنة للفران.

سقطت احدى الشرائح من يد سامر وللأسف كانت الزبدة من جهة الأرض. بعد ان دهن شريحتي خبر أخريين سقطت من يده شريحة أخرى، وكالشريحة الأولى ايضا، كانت الزبدة من جهة الأرض.

قال سامر: هل لاحظت يا جميل ان شرائح الخبز إذا سقطت تكون الزبدة دائما من جهة الأرض؟

اجابه جميل: لا اظن ذلك، نظريتك خاطئة، وهو ما يخيل اليك ان الشريحة حين تسقط تكون الزبدة من جهة الأرض، السبب يا صديقي سامر أنك لا تريد ان تنظف الزبدة التي لوثت الأرض. هل تعرف انا مستعد على رهانك ان نسبة سقوط الشرائح على الأرض بحيث تكون الزبدة من جهة الأرض لا تختلف عن نسبة سقوط الشرائح والزبدة من الجهة العكسية للأرض.

قال سامر: اعتقادك خاطئ، نظريتي صحيحة، انا على ثقة ان شريحة الخبز تسقط دائما بحيث تكون الزبدة من جهة الأرض.

تناول جميل شريحة خبز كان سامر قد دهنها بالزبدة وأسقطها على الأرض.

قال جميل: انظر يا سامر، هذا اثبات لصحة نظريتي، الزبدة من الجهة العليا وليس من جهة الأرض. هذا يعني ان نسبة السقوط على احدى الجهات لا تختلف عن الجهة الأخرى.

فكر سامر هنيهة شبه مصدوم مما يرى، ثم قال: اعتقد أنك مخطئ يا جميل، انا اعرف ما جرى، السبب أنى دهنت الزبدة على شريحة الخبز على الجهة الخطأ!!

نعود الى بوبر: كل التبريرات والدلائل لم تنجح مع معظم الماركسيين بإثبات صحة نقد بوبر للماركسية!!

هذا يقودنا الى عالم السياسة، انهيار الاتحاد السوفييتي والمعسكر الاشتراكي، وتقلص تأثير الأحزاب الشيوعية، بل واختفاء الكثير منها، لم يقنع بعد الحركة الشيوعية بان هناك تجاوزات وأخطاء يجب علاجها، وعنتريات حان الوقت للتخلي عنها والعودة والانفتاح على النقد والنقض للفكر الماركسي كطريق لتطوير النظرية الماركسية في عصرنا.

لنأخذ واقعنا كنموذج.

يدعون منذ أصبحوا “لا في العير ولا في النفير” ان هزائم حزبهم وتقلص نفوذهم وسقوط قوائمهم، ليس بسبب سياساتهم الفاشلة، وعنجهيتهم الغبية، وتآمرهم على أقرب الناس إليهم، بل يدعون بدون خجل ان منافسيهم باعوا أنفسهم للشيطان، في مثل حالتنا الشيطان قد يكون خيانة المبادئ السياسية، بوهم ان لا مبادئ في السياسة الا ما يثرثرون به، رغم ان معظم افكارهم لم تعد صالحة للتسويق. طبعا هناك تهم اخرى مثل التحالف مع اعداء الشعب، دعم السلطة، العضوية في أحزاب صهيونية، ولا ينسون اللعب على الوتر الطائفي، مثيرين بذلك نعرات سلبية بدل المساهمة العقلانية بالإقلاع عن هذه الأفكار التي حتى لو كان لها اثرا ما، يجب نفيها حتى لا ننميها ونكون كلنا خاسرين. طبعا هناك تهم اخجل من أن اسجلها ولا تصدر الا عن عقليات حاقدة.

هكذا الزبدة حسب مفاهيمهم تسقط دائما من جهة الأرض…ولن يغير هذا المفهوم أي اثبات عملي مناقض لما اغلقوا عليه عقولهم!!

عن عالم الثقافة

شاهد أيضاً

وطن التحدي

ماجد الدجاني- أريحا – فلسطين صباح الخير يا وطن التحدي صباح الخير مهد الكبرياء صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: